نائب أمير قبيلة القلفان يقول أن هناك قضايا مشترك تجمع بين أبناء القبيلة

1

أكد نائب أمير قبيلة الغلفان علي حامدين فضل  ،والذي وصل إلي رئاسة الحركة الشعبية كاودا ، برفقة عدد من المكوك وأعيان القبيلة وممثل الشباب ، أن قيادة القبيلة لا يمكن أن تفرق بين شعبها رغم وجود البعض في مناطق الحكومة والأخرين في مناطق تحت سيطرة الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال –في  إقليم جبال النوبة .وأضاف أن هناك قضايا مشترك تجمع بين أبناء القبيلة .

جاء ذلك أثناء زيارتهم التفقدية للأهل والوقوف علي الأوضاع ومقابلة حكومة الإقليم ،مثمناً الجهود المبذولة من قبل قيادة الحركة الشعبية لحلحلت العديد من القضايا العالقة ،وقال حامدين أن قيادة  القبيلة تسعي لتوحيد الجهود من اجل السلام والإستقرار في المنطقة وفي جميع ربوع البلاد.ودعا لنبذ دعاة الحروب، والوقوف والإصطفاف معاً للعمل من أجل الأجيال القادمة .

ومن جهته قال المك  برشم حمدان شالو أن هناك قضايا إدارية تم طرحها للجهات المسؤولة لإيجاد حلول لها . وقال أنه إلتمس جاهزية قيادة الحركة الشعبية لجلب السلام  والإستقرار ،وحث الجميع لتعاون لتصحيح مسار الدولة ، وذلك بالإبتعاد عن الجهويات ،والعمل علي المساواة والعدالة بين الجميع .