حكومة إقليم جبال النوبة تضع خطة لمجابهة موسم الخريف وفيروس كورونا وسط عودة النازحين للإقليم

2

شهدت إقليم جبال النوبة في الأونه الأخيرة موجه عودة عكسية ونزوح كبير وسط شعب النوبة نتيجة للصراعات التي حدث بينهم وبعض القبائل العربية المدعومة من قبل النظام البائد لعرقلة مسيرة السلام في البلاد .

وأكد القائد النور صالح البادل حاكم إقليم جبال النوبة ورئيس اللجنة الأمنية بالإقليم أن أعداداً غفيرة من النازحين عادوا من مناطق سيطرة الحكومة إلي مناطق سيطرة الحركة الشعبية لتحرير السودان .وتم إستقبالهم رغم قلة الإمكانيات وعدم الجاهزية لتوفير إحتياجاتهم الأساسية .

ومن ناحية أخري قال صالح أن حكومته وضعت خطه لمجابهة موسم الخريف ،وتقديم  الحامية للمواطنين وتأمين المزاعين والمزارع وتأمين ممتلكات المواطنين وتأمين أراضي المواطنين وقال هذا من صميم عمل الجيش الشعبي لتحرير السودان .

وناشد المواطين لتضافر الجهود لإنجاح الموسم الزراعي بمساعدة الجهات المعنية ، وقال أن الزراعة هي العمود الفقري لحياة الإنسان وهي المخرج الوحيد لتوفير الأمن الغذائي .

وحث الجميع للمشاركة في مكافحة جائحة كورونا وذلك بالإلتزام بالإرشادات وتطبيق عملية التباعد الإجتماعي في جميع مناحي الحياة وقال أن حكومة الإقليم قد أصدرت حزمة من القوانين والقرارات منها قفل الأسواق والمعابر وتكوين  لجان الطوارئ الذي باشرت مهامها من الإرشادات والتوعية الصحية  للمواطنين من أجل سلامة المجتمع .