المواطنين في الأراضي المحررة بإقليم جبال النوبة يعبرون عن عدم رضاءهم بالحكومة العسكرية الأنتقالية

1

في إستطلاع الإذاعة لعدد من المواطنين داخل الأراضي المحررة بإقليم جبال النوبة في بعض المقاطعات ، عبر الغالبية العظمي منهم عن عدم رضاءهم بحكومة المجلس العسكري الإنتقالي ، والذي أعتبروها إمتداد للدولة العميقة وهي تمثل ذيل النظام حد تعبيرهم .
وكان قد أدان الجميع المجازر والحوادث التي تمت في ساحة الأعتصام في شهر رمضان مما يعتبر أنتهاكاُ صريحاً وواضاحاً لحقوق الإنسان وإضافة لعدم إحترام شهر رمضان الكريم .
وإستنكر المواطنون تصرفات وممارسات الدعم السريع والمجلس العسكري والطريقة الوحشية في فض الإعتصام والقتل وقذف الجثث في مياه النيل علي مرأي ومسمع العالم . وطالب الجميع بحكومة مدنية في السودان الجديد ، يكون فيه الكل سواسية أمام القانون والعدالة.